الأخبارالمبيدات

“الزراعة”: التجارة “غير الشرعية” للمبيدات تحتوي علي شوائب “عالية السمية”

قال الدكتور محمد عبدالمجيد رئيس لجنة المبيدات ان التأثيرات المباشرة وغير المباشرة للتجارة غير الشرعية للمبيدات تشمل الضرر على صحة المستهلكين والمزارعين على عكس المنتجات الشرعية والمسجلة التي تتعرض للعديد من الإختبارات المطلوبة من قبل الحكومات المعنية فإن المنتجات غير الشرعية لا تختبر للوقوف على آثارها الضارة والمعاكسة على صحة الإنسـان.
وأضاف عبدالمجيد ان المنتجات غير الشـرعية تحوي على شـوائب سـامة غير معروفة، وقد تحمل في الغذاء مخلفات المواد غير المعروفة والتي لم تختبر ومن ثم تصبح وثيقة الصلة بصحة المستهلك كما تضر بصحة الفلاحين من خلال التعرض خلال التطبيق.

واضاف عبدالمجيد في تصريحات صحفية الاحد ان التاثيرات الاخري للتجارة غير الشرعية للمبيدات تتسبب في إحداث الضرر فى البيئة حيث لا يتم إختبار العديد من المواد الفعالة وغيرها من المكونات المستخدمة في المنتجات غير الشرعية للوقوف على أمانها البيئي وقد تكون محتوية على شوائب عالية السمية موضحا ان الإستخدام غير الشرعي لهذه المواد يضر بجودة الماء الأرضي والسطحي ويؤثر سلباً على البيئات الطبيعية للأنواع المتوطنة من الكائنات الحية الراقية والدقيقة كما يمكن أن نترك مخلفات فى التربة قد تكون ذات تأثيرات ضارة على المحاصيل المتتابعة.
ولفت عبدالمجيد إلي ان هذه الانواع من المبيدات لها تأثير على المنتجين الزراعيين الذين يستخدمون هذه المبيدات دون دراية يلحق بهم الضرر على سمعتهم الحرفية حيث أن هذه المنتجات غير الشرعية يمكن أن تحدث ضرر أو تلف شديد للمحصول حيث تقلل من الإنتاجية كما تتعرض منتجات هؤلاء المزارعين للرفض من قبل شركات المواد الغذائية.
واضاف ان المبيدات المغشوشة تسلب الحكومات ودافعي الضرائب عائدات بيع هذه المنتجات المغشوشة. ولقد قدر الفقد الإقتصادى على مختلف الحكومات في أوروبا من تجارة المبيدات غير الأصلية بحوالي 15 إلى 22 مليار دولار، فضلا عن الضرر الإقتصادى وتشويه سمعة سلسلة الإتجار فى الأغذية والأضرار على صحة ورفاهية المستهلكين الذين يشترون الفواكه والخضروات الطازجة سوف تؤثر سلبياً على سمعة ومصداقية محلات البيع كما تضر بثقة العامة في مقدرة الحكومات على التشريع الفعال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى