خطبة مكتوبة بعنوان: ” فضل الصدقة ونفعها الدنيوي والأخروي “

فضل الصدقة ونفعها الدنيوي والأخروي الخطبة الأولى: ــــــــــ الحمد لله ذي الفواضل الجلية، والعوائد الطيبة، الذي خفف عن عباده المعضلات والشدائد، بما قيضه لهم من أرزاق متنوعة، وخيرات متتابعة، وأشهد أن لا إله إلا الله، وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله، كان أجود الناس، وكان أجود بالخير من الريح المرسلة، فصلّى الله وسلَّم وبارك عليه وعلى آله وأصحابه الشاكرين لربهم والذاكرين، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين. أما بعد، أيها الناس: اتقوا الله ربكم حق تقواه، واخشوه حق الخشية، وعظموه أحسن تعظيم، وأجلوه أكبر إجلال، واعلموا أن مِن شواهد ذلك وصِدقه، وعلامات زيادته وقوته: الصَّدقةَ تقربًا إلى الله - عزَّ وجلَّ ...

قراءة المزيد ؟

خطبة مكتوبة في شرح حديث: (( اتق الله حيثما كنت ))

خطبة في شرح حديث: (( اتق الله حيثما كنت )) الخطبة الأولى:ـــــــــــ الحمد لله العليم الحليم، الودود الغفور، الغني الكريم، الذي جعل الأدب الشرعي عنوان التوفيق، ومَنَّ به على مَن شاء مِن عباده فهداهم إلى جميل الأخلاق، وأكمل الآداب، وخذل مَن شاء منهم بحكمته فانحطوا في أسافل الأخلاق، ورذائل الأحوال، وشرس الطباع، والصلاة والسلام على عبده ورسوله محمد أحسن الناس خُلقًا، وأعلاهم أدبًا، وأفضلهم طبعًا، الذي أدبه ربه فأحسن تأديبه، وأثنى على خُلقه ووصفه بالعظيم ليُقتدى به فيه، ويُنسج على منواله، وعلى آله وأصحابه أئمة الهدى وأهل التُقى إلى يوم الحشر والجزاء. أما بعد، أيها الناس: فقد صحَّ عن بيكم صلى الله عليه وسلم ...

قراءة المزيد ؟

خطبة مكتوبة عن أحداث سوريا المؤلمة

أحداث سوريا المؤلمة الخطبة الأولى:ــــــــــــ الحمد لله الذي يبتلي عباده بالسَّراء والضَّراء، ويختبرهم في المنع والعطاء، وله الحكمة فيما قدَّر وقضى، وكل عبد إلى ما قدَّره عليه وقضاه صائر، وهو سبحانه أرحم بالعبد من والدته وسائر أهله، وأشهد أن لا إله إلا الله الذي لا تُرفع الشكوى إلا إليه، ولا يَكشف البلوى إلا هو، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله المجتبى، أوذي في الله بالقول والفعل، حتى سُعي في قتله فأنجاه الله، وأُخْرِج من بلده وأهله، فاللهم صلِّ عليه وعلى آله وأصحابه وسلِّم تسليمًا يترى إلى قيام الساعة. أما بعد، أيها المسلمون: اتقوا الله تعالى حق تقواه، وكونوا لنعمائه شاكرين، ولابتلائه صابرين محتسبين، تائبين مستغفرين ...

قراءة المزيد ؟

خطبة مكتوبة بعنوان: ” آداب المُجَالَسَة وحقوق المُجَالَسِين “.

آداب المُجَالَسَة وحقوق المُجَالَسِين الخطبة الأولى:ـــــــــــــــــ الحمد الله الخلَّاق العليم، الذي منَّ على من شاء من عباده بالورع عن الحرام، وخذل من شاء فتجرأ على الآثام، وأشهد أن لا إله إلا الله، وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله سيد الأنام، أكرمه ربه فجعله الله للخلق في سائر أموره إمام، اللهم صل عليه وعلى آله وأصحابه الكرام، وسلِّمْ تسلمًا يترى على مرِّ الأيام والأعوام. أما بعد، أيها الناس: اتقوا الله ـ جل وعلا ـ، فإنه هو أهل التقوى وأهل المغفرة، اتقوه في السِّر والعلن، والرضا والغضب، ومع القريب والبعيد، اتقوه في مجالِسكم، ومع مُجالِسيكم، وفي سائر أحوالكم وأوقاتكم، فإنه لا يفلح إلا ...

قراءة المزيد ؟

مقال بعنوان: ” تسييس الخُطب والدروس والمحاضرات الدينية وإضراره بالدين والناس والبلد “.

تسييس الخُطب والدروس والمحاضرات الدينية وإضراره بالدين والناس والبلد الحمد لله المليك المقتدر، القوي القاهر، المنتصر لدينه والمستمسكين به، والصلاة والسلام على رسوله المبعوث رحمة للناس في دينهم ودنياهم، وعلى آله وأصحابه وأتباعه ما تعاقب ليل مع نهار. أما بعد: فأحب أنْ أنبِّه إخواني الدعاة والخطباء والوعاظ - سلمهم الله وسددهم وأرشدهم - إلى عدة أمور تتعلق بموضوع: "تسييس الخطب والدروس والمحاضرات الدينية". سواء كانت الخطبة خطبة جمعة، أو خطبة عيد فطر أو أضحى، أو خطبة استسقاء، أو خطبة كسوف وخسوف، أو كان الدرس عامًا، أو في فنٍّ من فنون العلم المختلفة، أو كانت المحاضرة خاصة في موضوع أو متعددة المواضيع، أو كانت للكبار أو ...

قراءة المزيد ؟

آداب بقدر تحقيقها مع العالم ينتفع الطالب بما يفيد من علمه

آداب بقدر تحقيقها مع العالم ينتفع الطالب بما يفيد من علمه الحمدُ لله العليِّ العظيم القادر، وهو الأوَّلُ والآخِر والباطن والظَّاهر، عالِـم الغَيب والشَّهادة المُطَّلع على السَّرائر والضَّمائر، خَلَق فقدَّر، ودبَّر فيسَّر، فكلُّ عبدٍ إلى ما قدَّره عليه وقضاه صَائِر. والصَّلاةُ والسَّلام على عبده ورسوله محمَّدٍ الأمين الصَّادق، القانِت الخاشِع، الرَّاكع السَّاجد، الهادِي إلى شريعة الله ورضوانه ومغفرته، وعلى آله وأصحابه الكِرام الأماجِد، ومَن على سبيله وسبيلهم إلى الله سائِر. أمَّا بعدُ، أيُّها الإخوة والأخوات - رَزقكم الله حُسن الأدب، وحِفظ الجَميل، ومعرفة الفَضل لأهله -: ففي لقاء هذه اللَّيلة أُعلِّق بما سيُيسِّر الله - عزَّ وجلَّ - على كلمةٍ طيِّبةٍ جليلة، ونصيحةٍ جميلةٍ ...

قراءة المزيد ؟

لِبَاسُ الـمَرْأَةِ بَيْنَ اَلشَّرِيعَةِ وَكَيْدِ الـمُفْسِدِينَ

لِبَاسُ الـمَرْأَةِ بَيْنَ اَلشَّرِيعَةِ وَكَيْدِ الـمُفْسِدِينَ      الحمدُ لله العزيز الحكيم، الجليل العليم، الذي منَّ على المؤمنين والمؤمنات بدينه القويم، وشرعه الطيِّب الجميل، الذي يُهذِّب نفوسهم، ويجمِّل أخلاقهم، ويُزيِّن صُورتهم، ويُعلِي تعاملهم مع غيرهم، ويُصلِح ما تنطقُ به ألسنتهم، وتفعله جوارحهم. فَله الحمد في الأولى والآخرة، وله الحُكم وإليه ترجعون. والصَّلاة والسَّلام على خاتم أنبيائه، ومبعوثه رحمةً للعالمين، أَحسن النَّاس منطقًا، وأتمِّهم خُلُقًا، وأفضلهم طَبعًا، وأجملهم تعاملًا، وأزكاهم حالًا. وعلى أزواجه المصُونات المُكرَمات، الطَّيبات الطَّاهرات، العابدات القانتات، الزَّاكيات العفيفات. وعلى باقي أهل بيته وذرِّيَّته، وأصحابه الأكابر الأفاضل، النَّاصرين لله ولرسوله ولدِينه، وعلى السَّائرين والسَّائرات على طريقه وهديه إلى يوم الحشر والمئاب. أمَّا بعدُ، فيا معاشر المؤمنات - ...

قراءة المزيد ؟

خطبة مكتوبة بعنوان: ” الأحكام الفقهية المتعلقة بشروط الصلاة “.

الأحكام الفقهية المتعلقة بشروط الصلاة الخطبة الأولى:ـــــــــــــــــ الحمد لله الذي أنار بالعلم الشرعي عقول طالبيه، وهدى به قلوب راغبيه، وفضَّل العابد العالم على العابد الجاهل، وجعل الصلاةَ نورًا ونجاة، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله، وحبيبه وخليله، الهادي إلى صراط مستقيم، والداعي إلى دين قويم، صلوات الله وسلامه عليه، وعلى سائر النبيين، وآلِ كلٍ وصحبه، وجميع المؤمنين. أما بعد، أيها المسلمون: فهذه جملة من الأحكام المتعلقة بشروط الصلاة، والتي لا تصح صلاة أحد إلا بتحقيقها، وأمر الصلاة كما تعلمون عظيم، إذ لا إيمان من غير صلاة، ولا عبادة تصح إلا بالإخلاص لله تعالى فيها، والموافقة ...

قراءة المزيد ؟

تذكير الفضلاء بما للعلماء من كلام حول التكبيرات الزوائد في صلاة الاستسقاء

تذكير الفضلاء بما للعلماء من كلام حول التكبيرات الزوائد في صلاة الاستسقاء الحمد لله فارج الشِّدات والكُربات، والصلاة والسلام على نبيه محمد التقي الخاشع الأوَّاب، وعلى آله وأصحابه الصالحين الأبرار، ومن سار على طريقه واهتدى بهداه إلى يوم الجزاء. أما بعد: فهذه وريقات لطيفة ضمنتها أحاديث وآثار وأحكام تتعلق بـ"التكبيرات الزوائد" في صلاة الاستسقاء، عسى الله أن ينفع بها الكاتب والقارئ والناشر، إنه سميع مجيب. وسوف يكون الكلام عن ما يتعلق بهذه التكبيرات في سِتِّ مسائل: المسألة الأولى / عن المراد بالتكبيرات الزوائد في صلاة الاستسقاء. التكبيرات الزوائد هي: التكبيرات التي تكون بعد تكبيرة الإحرام في الركعة الأولى، وبعد تكبيرة النهوض إلى الركعة الثانية، وقبل الشروع في ...

قراءة المزيد ؟

خطبة مكتوبة بعنوان: ” هكذا دمرت المظاهرات بلاد المسلمين وأحرقت وأفقرت وشردت سكانها

هكذا دمرت المظاهرات بلاد المسلمين وأحرقت وأفقرت وشردت سكانها   الخطبة الأولى: ـــــــــــ الحمد لله القادر المقتدر ذي القوة والحول، الصادقِ وعده بنصر من نصره، المتواترِ لأهل توحيده إعانته وإمداده، المرجوِّ ورحمته الواسعة، المخشييِّ ونقمه الدامغة، المؤيِّد دينه بتدمير من بدَّله وغيَّره، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله، الذي أَنزل عليه آياتِه وسوره، وأسَّس به شريعته المطهرة، وأطفأ ببيانه وسيفه الشرك ومناراته، وأيده بأصحابه الكرام البررة، اللهم فصل وسلم وبارك على هذا النبي الكريم، وآله الأخيار الناهجين منهاجه الذي شرعه، وصحابته الأبرار المُرتقين بمتابعته أسمى رتبة، المشرَّفين بأنهم أنصاره وأعوانه، المُنهدمة بهم عروش الضَّلال، وفلول ...

قراءة المزيد ؟

خطبة مكتوبة بعنوان: ” شر الحسد والحاسدين وتحصين المحسودين “.

 شر الحسد والحاسدين وتحصين المحسودين الخطبة الأولى: ـــــــــــــــــــ أحمد اللهَ القويَّ العزيز، الرقيبَ الحفيظ، الذي عليه المعتمد، وإليه المستند، ومنه المستمد، وهو على كل شيء قدير، وأصلي وأسلم على عبده ورسوله محمد، أفضل عباده، وأكمل أحبابه، وأخشاهم له، وأعلمهم به، وعلى آله وأصحابه المقتدين به في كل حالاته، المسارعين إلى نشر سننه وأحكامه وأيامه. أما بعد، أيها الناس:  اتقوا الله تعالى، واعملوا ليوم تنكشف فيه السرائر، وتظهر فيه مخبآت الصدور والضمائر، وتدور فيه على المجرمين الدوائر، وتُحصى فيه الصغائر والكبائر، وتُنصب فيه موازين الأعمال، وتُنشر الصحائف، فكل عبد إلى ما قدمه لنفسه صائر، فآخذ كتابه بمينه، وآخذ كتابه بشماله، فيا خيبة الظالم والفاجر، ويا ...

قراءة المزيد ؟

خطبة مكتوبة بعنوان: ” هلكتنا وضعفنا وإذلالنا وتفرقنا وتناحرنا من نتاج ذنوبنا “.

هلكتنا وضعفنا وإذلالنا وتفرقنا وتناحرنا من نتاج ذنوبنا الخطبة الأولى: ــــــــــــــــ الحمد لله الحكيم في أمره وخلقه، القوي في أخذه وقهره، من بارزه بالعصيان أذاقه عذابًا أليمًا، ومن استغفره من ذنوبه وجده توابًا رحيمًا، ومن سأله من فضله وجده جوادًا كريمًا، يُعطي لحكمة، ويمنع لحكمة، وأشهد أن لا إله إلى الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله، بشَّر وأنذر، وأرشد وحذَّر، وأوضح سبيل النجاة فلا يزيغ عنه إلا هالك، فاللهم صل وسلم وبارك عليه، وعلى آله وصحبه الذين كانوا بالحق عاملين، وله ناصرين، وعليه متعاونين. أما بعد، أيها المسلمون: فكم لبلاد عديدة من ديار المسلمين وهي تأن، وكم لها وهي تحترق، ...

قراءة المزيد ؟
12345 »